تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

وفد منظمة لومس البريطانية يـزور الأردن

2018-04-25

\عمان - 22 نيسان 2018 -  بدأ وفد من منظمة لومس البريطانية برئاسة الرئيس التنفيذي للومس جورجيت مولهير يرافقها المستشارة الفنية لخدمات التدريب الدولي كيري هول، ومديرة الإنتشار الدولي مارا كافان، ومدير مشروع المهاجرين القصّر ياسر محمد زيارة رسمية الى الاردن.

وتأتي زيارة الوفد للمملكة ثمرة للتعاون المشترك وتبادل المشورة والتدريب بين المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ووزارة التنمية الإجتماعية ومنظمة لومس وعلى مدار السنوات الثلاث الماضية، لتحديد عناصر التحول للخدمات البديلة ووضع خارطة الطريق للمملكة لتطوير خدمات بديلة للرعاية الإيوائية وتطوير رسائل توعوية حول المنفعة العائدة على الأشخاص ذوي الإعاقة الذين سيتلقون خدمات الرعاية البديلة.


ويهدف التعاون بهذا المجال الى تعزيز منظومة العيش المستقل للأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة وتوفير إمكانية الوصول إلى الرعاية الصحية والتعليم والرعاية الاجتماعية المصممة خصيصا لاحتياجاتهم وتقديم الدعم اللازم لعائلاتهم بما يمكنهم من توفير الرعاية التي يحتاجها أطفالهم لتطوير قدراتهم.

والتقى الوفد كل من وزير الصحة ووزير التنمية الإجتماعية ووزير التربية والتعليم، الى جانب أمين عام المجلس الوطني لشؤون الأسرة وأمين عام إدارة حماية الأسرة بحضور أمين عام المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الدكتور مهند العزة، لما لهذه الجهات من دور أساسي في توفير الخدمات البديلة.

وتأتي زيارة المنظمة للمملكة ضمن مجموعة من الأنشطة المشتركة ما بين المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ووزارة التنمية الإجتماعية لتطوير خدمات بديلة لمنظومة الرعاية الإيوائية للأطفال والبالغين من ذوي الإعاقة في إطار خطة عشرية توضع لهذه الغاية.

وسيقوم الوفد بزيارة عدد من مراكز الرعاية الإيوائية حكومية وتطوعية وخاصة، بالإضافة لمؤسسات تقدم خدمات دامجة للأشخاص ذوي الإعاقة في المملكة، للإطلاع على واقع حال الخدمات المقدمة في تلك المؤسسات.

يشار الى أن وفدا من المملكة شارك في بداية العام الحالي بزيارة عملية للإطلاع على الخدمات المجتمعية البديلة للرعاية الإيوائية التي تدعم وتمكن الأطفال والكبار من ذوي الإعاقة وعائلاتهم المتوفرة في المملكة المتحدة، بما في ذلك المراكز النهارية وبرامج التعليم الدامج في المدارس والرعاية داخل المنازل وبرامج الإستراحات القصيرة.

وتعد منظمة لومس البريطانية منظمة دولية غير حكومية وغير ربحية تعمل على تطوير خدمات بديلة للرعاية الإيوائية في المؤسسات للأطفال على مستوى العالم بحلول عام 2050، واستبدالها بالخدمات الأسرية والمجتمعية