تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

نائب رئيس جمهورية الإكوادور يزور المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين

2011-06-30

عمان- زار نائب رئيس جمهورية الإكوادور لينين موريلو غارسيس اليوم الخميس المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين، وبحث مع سمو الأمير رعد بن زيد رئيس المجلس مجالات التعاون بين الأردن والإكوادور في قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة.
واطلع غارسيس على تجربة الأردن وجهوده في تفعيل حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وآليات تنفيذ المنهجية الحقوقية في كافة المجالات، مبديا اعجابه بالجهود الدولية والوطنية التي يقوم بها الأردن في هذا مجال والتزامه المطلق بتطبيق الاتفاقية الدولية لحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة.
وقال سمو الأمير رعد بن زيد خلال لقائه السيد غارسيس إن الأردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني حفظه الله قد بادر بتأسيس المجلس الاعلى لشؤون الاشخاص المعوقين بهدف تنسيق الجهود الحكومية وغير الحكومية لدمج المواطنين الاردنيين من ذوي الاعاقة في المجتمع ولضمان تكافؤ الفرص، والتكافل الاجتماعي ،لافتا الى ان الاردن كان من أوائل الدول التي وقعت وصادقت علي الاتفاقية الدولية لحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة .
وأشاد سموه بالتعاون الثنائي بين الأردن وجمهورية الإكوادور التي كانت سباقة في العمل على تأطير التعاون الدولي في مجال خدمة الأشخاص ذوي الإعاقة، لاسيما وأن الإكوادور كانت المبادرة بصياغة النص الاممي الذي يضمن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في العالم. ويذكر ان نائب رئيس جمهورية الاكوادور من اشد الداعمين لقضايا الاعاقة كونه من الاشخاص ذوي الاعاقة الحركية .