تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

سمو الأمير مرعد يلتقي السفيرة الاسبانية وأمين عمان

2020-02-12

بحث رئيس المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة سمو الأمير مرعد بن رعد بن زيد والسفيرة الاسبانية في عمان ارانثاثو دابالوس سبل التعاون الثنائي بين البلدين ولا سيما في مجال السياحة الميسرة للأشخاص ذوي الإعاقة.

وأكد سموه أهمية الاستفادة من الخبرات الاسبانية وخاصة في مجال السياحة الميسرة، بما يتيح وصول الأشخاص ذوي الإعاقة إلى المواقع السياحية والأثرية والمرافق التابعة لها، وتوفير التجهيزات المناسبة في تلك المنشآت وانعكاس ذلك ايجابياً على الاقتصاد الوطني نظراً للعوائد المالية المترتبة على السياحة الميسرة.

وأكدت السفيرة الإسبانية عمق ومتانة العلاقات التي تربط البلدين، والمستوى المميز من التعاون القائم بينهما في شتى المجالات، مبدية رغبة بلادها بالاستمرار في تطويرها بما يحقق مصالحهما المشتركة ويعزز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.



وثمنت استمرار الشراكة مع المجلس وأمانة عمان من خلال التوأمة بين بلدية برشلونة والأمانة وتقديم الدعم الفني في مجال توفير إمكانية الوصول والترتيبات التيسيرية للإزالة العوائق التي تحول دون دمج الأشخاص ذوي الإعاقة وتمتعهم بالاستقلالية.

كما التقى سموه أمين عمان المهندس يوسف الشواربة، وبحث الطرفان مستجدات سير العمل في تنفيذ مشروع المنطقة النموذجية بالعبدلي، والإجراءات المتبعة من الأمانة فيما يتعلق بإعداد المخططات الخاصة بالمشروع ورصد المخصصات المالية اللازمة وتحديد الإطار الزمني للتنفيذ.

وجرى الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة تضم في عضويتها المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والأمانة وشركة العبدلي، بهدف الالتقاء بأصحاب الفنادق والمطاعم والبنوك في المنطقة لربط تهيئة المباني الخاصة بهم مع مشروع المنطقة النموذجية لتصبح المنطقة متكاملة من حيث تهيئة المباني والشوارع والمرافق العامة.