تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

الإعاقة في الوطن العربي

2012-02-08

الشارقة في 8 فبراير / وام / افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة راعي الحركة الكشفية بإمارة الشارقة مساء اليوم وبحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة .. اللقاء الكشفي الدولي الخامس الذي يقام تحت شعار " الكشفية وإدماج ذوي الإعاقات في المجتمع " وذلك بمقر المخيم الكشفي بالشارقة بالتعاون مع جمعية كشافة الإمارات والمنظمة الكشفية العربية .
ويشارك فى اللقاء الذي يستمر حتى يوم الثلاثاء القادم 120 جوالا يمثلون 80 دولة من مختلف دول العالم .
وكان في استقبال صاحب السمو حاكم الشارقة الشيخ خالد بن عبد الله القاسمي رئيس دائرة الموانيء البحرية والجمارك فى الشارقة والشيخ محمد بن عبد الله آل ثاني رئيس مركز الشارقة للإحصاء ومعالي عبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ومعالي حميد محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم وسعادة حميد الهديدي قائد عام شرطة الشارقة وسعادة عبد الله محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام وسعادة طارق سلطان الخادم رئيس دائرة الموارد البشرية وسعادة سالم عبيد حصان الشامسي رئيس المجلس البلدي لمينة الشارقة وسعادة محمد دياب الموسي المستشار في الديوان الاميري وعدد من المسئولين في مختلف القطاعات بالدولة وإمارة الشارقة والدكتور سالم عبدالرحمن الدرمكي رئيس اللجنة المنظمة العليا وناصر عبيد الشامسي الرئيس التنفيذي للقاء والعميد عبدالله سعيد السويدي المشرف العام .
وقد تفضل صاحب السمو حاكم الشارقة بافتتاح خيمة الشارقة للاحتفال الرسمي للقاء الكشفي الدولي الخامس وشهد سموه توقيع اتفاقية شراكة بين مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وجمعية كشافة الإمارات .
وقام بتوقيع الاتفاقية سعادة محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة والأمين العام لمؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وسعادة الدكتور سالم عبد الرحمن الدرمكي رئيس مجلس إدارة جمعية كشافة الإمارات .
وتمثل الاتفاقية عقد اتفاقية شراكة بين الجانبين ترسم الإطار العام للعلاقات والتعاون المشترك والتنسيق في مجالات العمل بينهما لتقديم برامج وأنشطة من شأنها أن تساهم في تحقيق الأهداف المشتركة للطرفين اللذين يسعيان إلى إيجاد بيئة تتناسب وتربية الناشئة والشباب من خلال تنمية قدراتهم وإمكانياتهم المختلفة ووضع البرامج المناسبة لذلك من خلال بيئة تربوية ملائمة وانطلاقاً من حرص الطرفين على تجسيد التعاون المشترك بينهما لتحقيق أهدافهما ولخدمة وتنمية المجتمع وخلق المواطن الصالح لنفسه ولمجتمعه .
وتقضي الاتفاقية بأن يعمل الطرفان على تعزيز وتقوية روابط التعاون بينهما في كافة مجالات المشتركة بين الطرفين وتنمية كل ما من شأنه دعم وتطوير العمل التربوي والاجتماعي الذي يقومان به .
عقب ذلك قام صاحب السمو حاكم الشارقة بجولة في معرض صور الكشفية الخاصة بصاحب السمو حاكم الشارقة حيث تم عرض الصور بالإضاءة بالليزر إلي جانب عرضها حركيا علي جهاز عرض تليفزيوني ثم بدأت بعد ذلك مراسم الاحتفال الرسمي بعزف السلام الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم .
وألقي سعادة العميد عبدالله سعيد السويدي مشرف عام اللجنة المنظمة العليا للقاء الكشفي الدولي الخامس كلمة حول الكشفية وإدماج ذوي الإعاقات فى المجتمع .
وتقدم إلى صاحب السمو حاكم الشارقة بخالص آيات التقدير والمحبة والامتنان لسموه على تشريفه الكريم ورعايته لحفل إفتتاح اللقاء الكشفي الدولي الخامس والتقائه بأبنائه الجوالة في هذا المحفل الكشفي العالمي .
وقال إن فكرة اللقاءات الكشفية الدولية والتي مرجعها رؤية سموه الثاقبة تجاه الحركة الكشفية محليا وعربيا ودوليا بجانب دعمه اللامحدود ورعايته الكريمة من أجل جمع شمل شباب الكشافة في ملتقى أخوي عالمي يحقق توثيق الروابط والتآخي وتبادل الخبرات والمعارف بينهم بحانب تحقيق أهداف الحركة الكشفية نحو إدماج ذوي الإعاقات في المجتمع.
ثم القي الدكتور عبد المجيد عبد الرحمن المدير الإقليمي للمكتب الكشفي العالمي أمين عام المنظمة الكشفية العربية كلمة أشاد فيها بقيادة صاحب السمو حاكم الشارقة الحكيمة ودعمه للحركة الكشفية على جميع المستويات ولكل من أسهم في دعم ورعاية اللقاء حتى حقق أهدافه وأصبح حدثا ورقما عالميا في برنامج المنظمة الكشفية العربية والعالمية وأشاد باهتمام سموه بالبيئة وبمكرمة سموه بادماج ذوي الإعاقات في المجتمع عبر الحركة الكشفية العريقة .
ثم قدم المشاركون في اللقاء الكشفي الدولي الخامس من ممثلي جوالة العالم اوبريتا غنائيا حول الطفولة وحقوق الطفل في العالم والذي كان باللغة الانجليزية مع عرض موسيقي إخراج خالد اهلي من الإمارات .
بعد ذلك قام سمو حاكم الشارقة بتقليد الميدالية الذهبية للأعمال الكشفية للقيادات الكشفية العربية والمحلية الذين قدموا خدمات جليلة للعمل الكشفي المحلي والعربي والدولي وهم معالي الدكتور عبد الله عمر نصيف نائب رئيس مجلس الشوري بالمملكة العربية السعودية – رئيس صندوق التمويل الكشفي العربي رئيس الاتحاد العام الكشافة المسلم وسعادة عبد الرحمن الحساوي أول رئيس لجمعية كشافة الإمارات والدكتور أحمد ثاني الدوسري الأمين العام لجمعية كشافة الإمارات والقائد الكشفي يوسف عبيد البكر عضو مجلس إدارة جمعية كشافة الإمارات السابق .
وقد قام سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة بجولة فى أجنحة المعرض العام للوفود المشاركة والمؤسسات والشركات الخاصة بأدوات ومعدات ذوي الإعاقات .
وأعرب سموه عن إعجابه بهذا الجهد الخاص بالاحتفال في شكله ومضمونه الجديد ومشاركة المؤسسات في الدولة في تقديم كل مساعدة للمعاق في تسهيل حركته واندماجه في المجتمع.