الاستراتيجية الوؕنية قانون ال-قوق الاتفاقية الدولية

"فنحن مقتنعون بأن المنهج الشامل إزاء التنمية والإصلاح يسهم في تقدم المجتمع بأسره، لذلك التزمنا بضمان أن تكون أنظمتنا الإجتماعية والتربوية والإقتصادية مفتوحة أمام مواطنينا من ذوي الإعاقة ... وأود أن أعبر عن تقديري العميق لجميع الأردنيين ... ومن بينهم عدد كبير من المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين، وكثير من الأفراد، بمن فيهم أفراد من عائلتي، ممن عملوا دون كلل على مدى عقود عديدة خدمة لهذه القضايا".

جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم

التسهيلات البيئية


PrintSend by email

لماذا التسهيلات البيئية
يهدف توفير التسهيلات البيئية لتمكين الأشخاص ذوي الأعاقة من العيش في استقلالية والمشاركة بشكل كامل في جميع جوانب الحياة ، وأن تكفل إمكانية الوصول على قدم المساواة مع غيرهم إلى البيئة المادية المحيطة ووسائل النقل والمعلومات والأتصالات بما في ذلك المرافق والخدمات المتاحه للجمهور أو المقدمة اليه .

الية العمل
تقدم مديرية التسهيلات البيئية في المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين الإستشارة الفنية، وعقد لقاءات حوارية توعوية، كما تشكل اللجان لرصد عملية التنفيذ وتوفير التسهيلات البيئية. والتي تنفذ من قبل الوزارات المعنية مثل وزارة الأشغال وأمانة عمان والبلديات.

منهجية العمل الحقوقية
نصت الإتفاقية الدولية على أن إمكانية الوصول لجميع المرافق والأماكن العامة هو حق مكفول للأشخاص ذوي الإعاقة (حسب المادة (9) إمكانية الوصول). كما نص عليها قانون حقوق الأشخاص المعوقين رقم (31) لسنة 2007 المادة (4) فقرة (هـ) التسهيلات البيئية.

ونصت الإستراتيجية الوطنية للأشخاص ذوي الإعاقة للمرحلة الثانية (2010 – 2015) على كفالة إمكانية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة بشكل متكافئ إلى البيئة المادية المحيطة ووسائل النقل وإزلة كل العوائق في كافة محافظات المملكة (المحور الثامن من الأستراتيجية).

المشاريع والبرامج

  • رصد لجميع المباني العامة المتاحه للجمهورالمؤهلة وغير المؤهلة في جميع المحافظات وذلك من خلال تشكيل لجان في كل محافظة لعمل المسح الكامل لهذه المباني، بعد إجراء اللقاءات الحوارية في مراكز المحافظات .
  • تحديث كودة البناء الخاصة بالأشخاص المعوقين وذلك بتشكيل لجنة فنية متخصصة من قبل مجلس البناء الوطني/ وزارة الأشغال العامة، وأصحاب الأختصاص والخبرة.
  • تقديم الإستشارة الفنية للمؤسسات والأفراد حول موضوع التسهيلات البيئية.
  • إعادة تأهيل المدارس التابعة لوزارة التربية من خلال إتفاقية التعاون مع مبادرة مدرستي.
  • تقديم الإستشارة الفنية وتوفير التسهيلات البيئية للمطاعم السياحية والفنادق من خلال إتفاقية التعاون التي وقعت مع جمعية المطاعم ومشروع تطويرالسياحة في الأردن الممول من USAID.
  • توفيرالتسهيلات البيئية في مراكز التدريب المهني لتسهيل وصول الأشخاص ذوي الأعاقة لحضور الدورات الخاصة بهم في مناطق الوسط والجنوب والشمال.
  • تجديد الأتفاقية مع أمانة عمان لتأهيل الشوارع وتخصيص أماكن خاصة لمواقف سيارات الأشخاص ذوي الأعاقة، وتركيب الأشارات الضوئية الصوتية للأشخاص ذوي الإعاقة البصرية.
  • عقد اتفاقية مع مديرية الأمن العام .
  • تأهيل مركز التشخيص في مستشفى الأميرة رحمة/ اربد.
  • توفير التسهيلات البيئية في مركز حدود الرمثا.